ثبات الدلالات اللغوية وتغيرها في المجتمع العماني

الملخص

[box type=”shadow” ]
يهدف هذا البحث إلى معالجة خصائص اللهجة العمانية وميزتها في ثبات أساسياتها ثباتا يحافظ لها أصالتها وقدرتها على التواصل، كما تتمثل في قدرتها على التعبير بما يضمن لها حيويتها ومسايرتها تطور الحياة واستيعابها معطيات هذا التطور، معتمدا في ذلك على بعض الألفاظ، التي استخدمت في معان مختلفة من الحياة العمانية، ومدى ثبات هذه الألفاظ في تطور الحياة، معتمدا على المنهج الوصفي في بيان هذه الألفاظ وتحولها؛ ذلك أن المنهج الوصفي يعتمد على تحديد خصائص الظاهرة ووصف طبيعتها ونوعية العلاقة بين متغيراتها وأسبابها واتجاهاتها، والتعرف على حقيقتها في أرض الواقع، وقد اعتمد البحث على المسح الميداني، متتبعا نمو اللفظة وتطورها، مبينا أثر ثبات هذه الألفاظ وتحولها في بناء ألفاظ اللهجة ومصطلحاتها. وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من النتائج أهمها، تعددت منابع الألفاظ في اللهجة العمانية، ومع تعدد منابعها إلا أن الألفاظ المشتقة والمتفق على استخدامها عند أهل عمان هي ألفاظ أكثر ثبوتا، كما أنها توصلت إلى أن الاستعمال ضابط من ضوابط التطور اللغوي؛ فالألفاظ في تطور وتقدم مستمر مسايرة للعصر وتطوراته، فالألفاظ ودلالاتها تطور وتتجدد بتجدد الاستعمال.
الكلمات المفتاحية: التطور الدلالي، الثبات والتحول، المجتمع العماني، اللهجة. [/box]

الباحث |
زاهر بن مرهون بن خصيف الداودي
كلية الآداب والعلوم الاجتماعية – جامعة السلطان قابوس – عُمان

[button color=”blue” size=”medium” link=”https://dx.doi.org/10.12816/0036308″ ]DOI: 10.12816/0036308 [/button]

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on pinterest
Pinterest
Share on linkedin
LinkedIn
On Key

مواضيع من المدونة

Open chat