تصميم تعليمي- تعلمي قائم على وفق نظرية العبء المعرفي وفاعليته في تحصيل مادة الرياضيات والذكاء المكاني البصري لدى طلاب المرحلة المتوسطة – العراق

الملخص

[box type=”shadow” ]

هدف البحث التعرف الى فاعلية تصميم تعليمي- تعلمي قائم على نظرية العبء المعرفي في التحصيل والذكاء المكاني البصري لدى طلاب الصف الثاني المتوسط. تكونت عينة البحث من (59) طالبا وزعوا عشوائياً الى مجموعتين، الاولى تجريبية درست وفق التصميم التعليمي-التعلمي القائم على نظرية العبء المعرفي وتضم (30) طالباً، والمجموعة الثانية ضابطة درست بالطريقة الاعتيادية وكان عددهم (29) طالبا. اجري التكافؤ في متغيرات العمر الزمني محسوباً بالاشهر والذكاء البصري و درجة الطالب في مادة الرياضيات في امتحان الفصل الاول من العام الدراسي (2015-2016). تم أعداد اختبارين الأول اختبار تحصيلي مكون من (20) فقرة، والثاني هو اختبار الذكاء المكاني البصري، وقد تكون من (25) فقرة، تم التحقق من صدق و ثبات كلا الاختبارين. اظهرت نتائج البحث باستخدام الاختبار التائي (T-test) لعينتين مسقلتين وجود فرق دال احصائيا بين طلاب مجموعتي البحث (التجريبية والضابطة) ولصالح المجموعة التجريبية في الاختبار التحصيلي وفي اختبار الذكاء المكاني البصري. وفي ضوء نتائج البحث أوصى الباحث باهمية استخدام التصميم التعليمي-التعلمي القائم على وفق نظرية العبء المعرفي في تدريس مادة الرياضيات لما له اثر في زيادة تحصيل الطلاب. مع التاكيد على مدرسي الرياضيات استخدام الالوان عند قيامهم برسم الاشكال الهندسية او الكتابة لما للألوان من اثر ايجابي في ابقاء المعلومات وحفظها وتذكرها بسهولة.
الكلمات المفتاحية: التصميم التعليمي- التعلمي. العبء المعرفي. الذكاء المكاني البصري [/box]

الباحث

الأستاذ الدّكتور / عبدالواحد محمود محمد مكي
كلية التربية للعلوم الصرفة / جامعة البصرة / العراق
[button color=”green” size=”medium” link=”https://drive.google.com/open?id=0B9QsQ6SZL93Lc3ZFQmxfcWRBMWM” ]Full-text PDF
[/button]

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on pinterest
Pinterest
Share on linkedin
LinkedIn
On Key

مواضيع من المدونة

اسس بناء الثقة بالنفس

5 من اسس بناء الثقة بالنفس

اسس بناء الثقة بالنفس لا تتعلق بالقدرة ؛ إنما يتعلق الأمر بالإيمان. كما قالت آين راند: “الشك ليس من سيسمح لي بالتقدم

Open chat