مجلات عربية

مجلات عربية للنشر العلمي

مجلات عربية للنشر العلمي

 

مقدمة

تشير “الورقة البحثية” إلى النسخة المقتضبة من الدراسة العلمية الكاملة، والتي تعرض النتائج الجديدة بدلاً من الفقرات المفاهيمية التي هي مجرد مراجعة نظرية أو ورقة مراجعة للأدبيات تستعرض موضوعًا محددًا أو وجهة نظر تدعو إلى أمر ما. هذه كلها أنواع مختلفة من الأوراق.

ويعد النشر مصطلحًا كبيرًا لجميع الأعمال المنشورة ويتضمن أي نوع من الأوراق العلمية، وورقة البحث هي نوع معين من الأعمال البحثية الأصيلة، وبعد نشرها في المجلات العلمية المحكمة تصبح منشورات علمية معتمدة.

إن جميع الأعمال المكتوبة المنشورة تندرج تحت بند المنشورات، لكن الورقة البحثية هي فئة محددة ضمن النطاق الأكبر للنشر، ويسمى بالنشر العلمي، أو نشر الأبحاث، وتقدم الورقة البحثية نتائج جديدة تمامًا ونتائج أصلية تتجاوز المعرفة الحالية. والأبحاث العلمية المنشورة تأتي في حالتين، الأولى: مراجعة النتائج الموجودة والتعقيب عليها، والثانية: الخروج بنتائج جديدة تمامًا.

جميع الأوراق البحثية المنشورة تخضع دائمًا إلى التحكيم العلمي من قبل لجنة محكمين مختصين.

لقد أصبح من الصعب على الباحثين في الآونة الأخيرة؛ البحث عن مجلة علمية للنشر العلمي بحيث تكون محكمة وصادقة وواضحة في عرض اعتماداتها وفهرستها، نظراً لأنه بات من السهل تزوير الاعتمادات والشهادات من أجل نشر الأبحاث وتحقيق الأرباح دون أي اكتراث لمحتوى تلك الأبحاث أو أصالتها، أو حتى الاهتمام بتحكيم تلك الأبحاث تحكيماً علمياً وتجهيزها للنشر العلمي على الأصول الأكاديمية.

المصدر: مجلات علمية محكمة لنشر البحوث

وتشكل لجنة المحكمين نقطة هامة جداً في مجلات النشر العلمي حيث أن على الباحث أن يتأكد أولاً من أن قائمة المحكمين حقيقية، وتضم أساتذة معروفين، خاصةً في الوقت الذي تزور فيه بعض المجلات قوائم محكميها بغرض كسب الأموال بطرق غير مشروعة، ذلك لأن عملية تحكيم الأبحاث من قبل أساتذة مشهودٌ لهم بالكفاءة؛ هي ضمان جودة لتلك الأبحاث، وتأكيد على أن المجلة تستوفي معايير الجودة والصلاحية العلمية.

المصدر: أفضل المجلات العلمية لنشر الأبحاث

 

مجلات عربية

مجلات عربية للنشر العلمي

مع تزايد الاهتمام على المستويين الفردي والجماعي بالبحث العلمي، خاصة بعد الأزمات والجوائح التي يشهدها العالم والتي أكدت للعالم كله على أهمية البحث العلمي، ونشر الأبحاث، وأظهرت مدى أهمية العلم والمعرفة ودورها الكبير في إنقاذ البشرية من الكوارث التي قد تحل بها، وجائحة كورونا (كوفيد-19) هي أوضح مثال على أهمية المعرفة والبحث العلمي، فلولا الدراسات التي قام بها العلماء حول العالم لما توصلت البشرية إلى أي لقاح ضد الفايروس.

وعلى المستوى العربي يتزايد الاهتمام بالبحث العلمي يوماً بعد يوم، وعليه ظهرت مجلات عربية جديدة للنشر العلمي، وتم التأكيد على أهمية مجلات عربية عريقة ذات صيت في النشر العلمي، ومن خلال المقال التالي سنوضح للسادة الباحثين بعض القضايا والنقاط حول (مجلات عربية للنشر العلمي) حتى ينشر الباحث دراسته في مجلات عربية مرموقة تليق بجهده الكبير.

إن نشر الأبحاث في مجلات عربية للنشر العلمي يعتبر أحد الخطوات الفارقة بالنسبة للباحث العربي، فهذه الخطوة هي التي تحدد مصير دراسته، لذلك عليه أن يبحث عن أفضل المجلات العلمية ذات سمعة ممتازة، ومعتمدة في قواعد البيانات المعروفة،  مثل إبيسكو EBSCO، وغيرها…

فبعد نشر الدراسة في مجلات عربية للنشر العلمي، يجب أن تحقق عملية النشر أهداف الباحث وطموحاته في تعميم فرضياته التي عمل بجد طوال فترة دراسته على أن يحقق فيها ويثبتها، ليثبت بذلك جدارته العلمية وكفاءته؛ محققاً المكانة العلمية التي تليق بجهده وقيمة دراسته العلمية، من هنا تأتي أهمية التأكد من أن الدراسة قد تم نشرها في مجلة علمية مرموقة تسمو بالدراسة وتدرجها ضمن قواعد بيانات مشهورة بحيث تصبح الدراسة مرجعاً يمكن للباحثين الآخرين الإطلاع عليه بسهولة.

 

مجلات عربية

 

أفضل المجلات العلمية لنشر الأبحاث

 

أولاًالمجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث AJSRP

مجلات عربية

من أفضل المجلات العلمية العربية، والتي تثبت في كل مرة جدارتها وكفاءتها في تعزيز ثقة الباحثين، من خلال نشر أبحاثهم في أكبر قاعدة بيانات بحثية، تعمل منذ العام 2015م، والمجلة العربية و نشر الأبحاث هي مجلة علمية عربية للنشر العلمي و منارة للعلم و العلماء و تنطوي تحتها مجموعة من المجلات العلميّة المحكمة و المعتمدة دولياً من الكثير من الجامعات والكليات في العالم، وهي مصنفة ومفهرسة ومرخصة من شبكة ISSN الدولية في باريس.

و تصدر بشكل دوري منذ عام 2015م عن المجلة العربية للعلوم و نشر الأبحاث و المركز القومي للبحوث الذي تأسس عام 2003 بقرار من السيد الرئيس ياسر عرفات – رئيس دولة فلسطين، كما أنها معتمدة ومصنفة ضمن أكبر قواعد البيانات العالمية، قاعدة بيانات EBSCO، ومرشحة لتكون واحدة من أهم مجلات قاعدة بيانات Scopus و Clarivate ، بناءً على مراجعات عمادة البحث العلمي بجامعة أم القرى.

 

ثانياً: مجلات جامعة القاهرة.

وتشمل مجموعة متميزة وأصيلة من الأبحاث العلمية الهامة، والتي تعتبر مرجعاً للعديد من الباحثين.

 

ثالثاًمجلات جامعة أم القرى.

تعتبر مجلات جامعة أم القرى من أفضل المجلات في العالم العربي، نظراً لانتقائها المشكلات البحثية الهامة.

 

رابعاًمجلات جامعة الأزهر

وهي مجموعة مجلات محكمة ومعتمدة، تنتقي الأبحاث الأصيلة وتهتم بالمجالات الطبيعية والإنسانية.

 

خامساًمجلة الجامعة الإسلامية – غزة

واحدة من أفضل المجلات وذات التاريخ الحافل، وتعتبر مرجعاً هاماً للباحثين خاصة في المجالات الأدبية والإنسانية.

 

طالع أيضاً: أفضل المجلات العلمية العربية للنشر العلمي.

 

 

مجلات عربية

مجلات عربية

مجلات عربية

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on pinterest
Pinterest
Share on linkedin
LinkedIn
On Key

مواضيع من المدونة

Open chat