كيف انشر بحثي في مجلة علمية: 6 نصائح جوهرية إضافية

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

مشاركة

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

عادة ما يقضي الباحثون شهورًا ، حتى سنوات في التخطيط وإجراء البحوث. بمجرد اكتمال العمل البحثي ، فإن الخطوة التالية هي تقديم البحث العلمي المنجز للنشر أو التساؤل “كيف انشر بحثي في مجلة علمية”، ومن الضروري أن يفكر الباحث بأن عليه اختيار مجلة ذات سمعة ممتازة حتى لا يضيع جهده أدراج الرياح.

 

مقدمة

قبل الإجابة عن تساؤل كيف انشر بحثي في مجلة علمية، هناك تساؤل أكثر أهمية بالتأكيد، وهو كيف أعرف أن هذه المجلة العلمية بالفعل هي مجلة ذات سمعة ممتازة، ببساطة هناك عدة نقاط تحدد ذلك، وهي: هل المجلة محكمة ومصنفة؟ هل المجلة مفهرسة في قواعد بيانات دولية؟، وما هو معامل التأثير الخاص بالمجلة. (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)

وتعد المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث من أبرز وأشهر المجلات العلمية لنشر الأبحاث في الأوساط الأكاديمية العربية، ولذلك لاعتماداتها الدولية المتعددة، مثل: EBSCO و CrossRef، إضافة إلى أنها مصنفة: A1 وفقاً لتقييم أرسيف Arcif 2021.

 

 

ربما تريد مطالعة المقالات التالية:

مزايا للنشر العلمي في المجلات المحكمة يجب أن تعرفها

مزايا النشر في مجلاتنا العلمية

ببساطة، بعد الإنتهاء من إعداد بحثك العلمي، عليك القيام ببعض المراجعات النهائية لورقتك البحثية، ثم اختصارها لتتناسب مع قالب المجلة التي تريد النشر بها، بإمكانكم التعرف على آلية تحويل الأطروحة الكاملة إلى بحث علمي قابل للنشر، من خلال المقال التالي:

بعد اختصار دراستك إلى عدد الصفحات التي تحدده المجلة الناشرة، عليك القيام بإرسال دراستك بصيغة مايكروسوفت وورد إلى إيميل المجلة التي تود النشر فيها، للتعرف على مجلاتنا العلمية برجاء الضغط على الصورة بالأسفل:

 

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

 

بإمكانكم إرسال أبحاثكم العلمية إلى إيميل المجلة: [email protected] ، أو بإمكانكم التواصل معنا في حال وجود أي استفسارات عبر النموذج التالي.

 

نصائح حول تساؤل “كيف انشر بحثي في مجلة علمية؟”

هذه النصائح مقدمة من المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث حيث يجب على كل باحث أن يضعها بعين الاعتبار أثناء التفكير في عملية النشر العلمي: (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)

 

أولاً: توقع دائماً أنك ستجري تعديلات على بحثك بعد أن يتم تحكيمه

إذا تمت الموافقة المبدئية على بحثك العلمي، فهذا لا يعني أن مهمتك إنتهت، ففي الغالب سيطلب المحكمون منك بعض التعديلات التي عليك إجراءها ليتم نشر بحثك، كبحث علمي محكم وأصيل. (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)

قد يتراوح نطاق التعديلات المطلوبة من تعديلات لغوية بسيطة إلى إجراء تعديلات جوهرية في أحد أقسام الدراسة. ومن النادر جدًا أن تقبل المجلات بحثًا دون التوصية بإجراء تغييرات، وسواءً كانت تلك التعديلات بسيطة أو جوهرية، كن مستعداً لها.

 

ثانياً: تحلى بالصبر خلال العملية ككل

الطريق للنشر طويل. التقديم هو الخطوة الأولى فقط – ويعتمد الوقت الذي يستغرقه المحكمون في تقييم ورقتك على محددين: طبيعة دراستك نفسها، وطبيعة المجلة ومعايير التحكيم لديها، ولكن في الغالب الأمر لن يتجاوز ثلاث أسابيع حتى يتم الرد عليك.

على الرغم من أنك بذلت الكثير من الجهد في إعداد الدراسة لتقديمها ، فقد يتعين إجراء بعض المراجعات والتغييرات وفقًا لمعايير المجلة، كن جاهزاً لذلك، وفي نهاية المطاف التعديلات المطلوبة هي في صالحك أنت.

 

ثالثاً: قم باختيار المجلة الصحيحة

يتم رفض العديد من الأوراق البحثية لأنها لا تنتمي إلى المجالات العلمية لدى المؤسسات الناشرة، في حين أن تلك الأبحاث قد تكون غاية في الأهمية والأصالة، ولكن الخلل فقط أن الباحث لم يقم باختيار المجلة الصحيحة فبالتالي تم رفض دراسته.

يمكن تجنب ذلك بسهولة. عند اختيار مجلة ، تحقق مما إذا كانت ورقتك مناسبة من حيث المجال العلمي. انتقل إلى قسم “حول المجلة” أو “الأهداف”. لمزيد من التحقق من الملاءمة ، راجع ما إذا كانت أبحاث المجلة المنشورة مسبقًا مماثلة لدراستك أم لا.

يمكنك مطالعة المجلات العلمية التي تصدر عن مؤسسة المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث عبر الضغط على الصورة أدناه:

 

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

 

رابعاً: قم بتجهيز البحث العلمي الخاص بك بشكل صحيح

كما ذكرنا في السابق، فإن إنجازك لدراستك ليس نهاية الطريق، عليك أن تعرف أنه لا زال عليك إجراء بعض التعديلات والتجهيزات التي عليك القيام بها لتحصل على القبول المبدئي من المجلة والذي ينقلك إلى مرحلة التحكيم، والتي قد تتطلب أيضاً المزيد من التعديلات التي يطلها المحكمون.

هناك عدة نقاط يجب مراعاتها عند تحضير الدراسة للتقديم، وهي:

  1. مراعاة قالب المجلة المراد النشر فيها. (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)
  2. الالتزام بالسياق العام للمجلة المخصصة والتي تريد النشر بها، من حيث الشكل العام للبحث.
  3. توثيق المراجع والاستشهاد داخل الورقة وفقاً لطريق التوثيق التي تعتمدها المجلة.
  4. مراجعة الدراسة مرة أخيرة للتأكد أنك لم تقم بأي تجاوز أخلاقي مثل الانتحال أو السرقة الأدبية.

بإمكانك طلب خدمة كشف السرقات الأدبية من خلال هذا النموذج ، أو هذا النموذج الآخر.

 

خامساً: التحرير والتدقيق اللغوي

ربما تكون قد أمضيت عدة أسابيع أو بضعة أيام لإكمال دراستك، من المحتمل أن تكون متحيزًا وتعتقد أن دراستك مثالية ولا تحتاج إلا لخطاب القبول ثم النشر. لكن قد لا يكون هذا هو الواقع. (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)

أعد تعديل المخطوطة بنفسك بعناية واطلب من زملائك وأصدقائك تصحيحها. قد تكون مدخلاتهم لا تقدر بثمن. قد يشير المحررون والمراجعون الأكاديميون في المجلة إلى بعض الأشياء نفسها التي سيفعلها زملاؤك!

 

سادساً: الاعتبارات الأخلاقية

يرجى تذكر تضمين الزملاء الذين ساهموا بشكل كبير في إنجاز دراستك، مع تقديم الشكر لكل شخص يستحقه، وأيضاً عليك إحالة وتوثيق جميع الاقتباسات التي استخدمتها إلى أصحابها داخل البحث وفي قسم المراجع، وعليك التأكد أن دراستك على تسيء إلى أي جهة أياً كانت. (كيف انشر بحثي في مجلة علمية)

 

“ضع في اعتبارك أن أرباب العمل المستقبليين سيقيمونك بناءً على منشوراتك وأبحاثك، لذا كن بعيداً عن الأخطاء قدر الإمكان. استخدم كل الموارد التي لديك لنشر أفضل بحث علمي يمكن إنجازه”

 

أخطاء شائعة يرتكبها الباحثون عند تقديم أبحاثهم للنشر

  • إرسال البحث العلمي الخاص بك إلى عدة مجلات دفعة واحدة، هذا يعتبر أمر غير أخلاقي أيضاً، فقط تخيل أن أكثر مجلة قبلت دراستك في نفس الوقت، ماذا ستفعل مع الإحراج الذي ستواجهه، علماً بأن جميع المجلات التي ستراسلها سوف تسخر كل الجهود لتقييم دراستك.
  • يحدث الانتحال ليس فقط عندما لا يقوم المؤلفون بتوثيق أعمال الآخرين. ولكن أيضاً عندما يقتبسون أجزاءً من دراساتهم السابقة “الخاصة بهم” دون أن يوثقوا تلك الدراسات.
  • رفض التعامل مع تضارب المصالح: إعلان تضارب المصالح هو مجال تطوير آخر للمؤلفين لضمان الحفاظ على الشفافية الكاملة. تضارب المصالح ليس دائمًا ماليًا؛ يمكن أن تنشأ أيضًا من جانب المراجعين الأقران.
  • يُعد النشر المكرر ممارسة أخرى تضر بالمجال العلمي والأدبيات العلمية المنشورة في ذلك المجال.

 

طالع أيضاً: بحوث منشورة في مجلات علمية محكمة

 

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

كيف انشر بحثي في مجلة علمية

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

طالع المزيد

الدراسة الطولية
إعداد البحث العلمي

الدراسة الطولية (Longitudinal Study) | التعريف والمنهج والأمثلة

في الدراسة الطولية، يقوم الباحثون بفحص نفس الأفراد بشكل متكرر لاكتشاف أي تغييرات قد تحدث خلال فترة من الزمن.   فهرس المحتويات1 مقدمة2 ما هي المدة الزمنية الكافية لإنجاز الدراسة الطولية؟3 الفرق بين الدراسة الطولية والدراسة المقطعية أو المستعرضة3.1 مثال (1)4 كيفية إجراء الدراسة الطولية5 جمع البيانات من أجل الدراسة الطولية5.1 مثال (2)6 مزايا وعيوب

كيفية اعداد دراسة حالة
إعداد البحث العلمي

كيفية اعداد دراسة حالة: 4 خطوات رئيسية

دراسة الحالة هي دراسة مفصلة لموضوع معين، مثل شخص أو مجموعة أشخاص أو مكان أو حدث أو منظمة أو ظاهرة. تُستخدم دراسات الحالة بشكل شائع في البحوث الاجتماعية والتعليمية والسريرية والتجارية. ونناقش في هذا المقال كيفية اعداد دراسة حالة.   فهرس المحتويات1 مقدمة2 متى يجب القيام بدراسة حالة؟3 خصائص دراسة الحالة الجيدة4 أمثلة على دراسة

يسعدنا ان نقدم لكم خدماتنا

تواصل معنا

small_c_popup.png

تواصل معنا لتعرف أكثر
حول تحكيم ونشر الأبحاث وجميع خدماتنا اللغوية والبحثية

يسعدكم افادتكم بكل ما تودون معرفته