كتابة بحث علمي ناجح

30 نصيحة لـ كتابة بحث علمي ناجح

30 نصيحة لـ كتابة بحث علمي ناجح

 

تمهيد

في البداية يمكن الجزم بأن أهم عامل لنجاح البحث العلمي هو أن يختار الباحث موضوعاً يهتم به وشغوف تجاهه، هذا العامل هو الخطوة الأولى لنجاح الكتابة الأكاديمية، ولكن المشكلة الأبرز التي تواجه الباحثين في هذا الصدد بعد اختيار مشكلة بحثية يهتمون بها حقاً هي عدم القدرة على الحفاظ على نفس الطاقة والشغف طوال فترة البحث العلمي.

 

نصائح من أجل كتابة بحث علمي ناجح

الأفكار والنصائح التالية من أجل كتابة بحث علمي ناجح قد تم تطويرها بشكل دقيق لتحقيق أقصى فاعلية في كتابة البحث العلمي (كتابة بحث علمي ناجح) أو إجراء عمليات الكتابة الأكاديمية بشكل عام:

(هذه النصائح ليست بترتيب معين ، باستثناء الرقم 1 ، الذي يعتبر الأهم على الإطلاق)

 

أولاً: التخطيط الجيد لـ كتابة بحث علمي ناجح

 

  • كما ذكرنا في السابق، عليك أولاً أن تختار موضوعاً تهتم به بصدق! لكي تكون رغبتك في البحث نابعة من أعماقك ولتجنب التعامل مع البحث على أنه مهمة ثقيلة ستعيش معك وقتاً طويلاً.
  • كن دقيقاً، إن التخطيط الجيد والدقة من أهم عوامل كتابة بحث علمي ناجح خاصة عندما تكثر المتطلبات.
  • خصص وقتاً محدداً لعمليات البحث العلمي، بمعنى لا تجعل عمليات البحث عشوائية بل اجمع ملاحظاتك وناقشها مع نفسك في ذلك الوقت المحدد الذي خصصته.
  • قم بتصميم قائمة مهام، هذا سيساعدك كثيراً في الحفاظ على الدقة والنظام في عملك، وسيشعرك بقيمة كل انجاز تحققه حين تشطب المهمة التي أنجزتها.
  • قم بتقسيم الشهر إلى فترات زمنية، في كل فترة زمنية عليك إنجاز مهمة محددة، وحاول الالتزام بذلك قدر الإمكان.
  • ليس عليك أن تفكر بنتائج البحث، بقدر ما عليك التفكير بتنظيم أقسام دراستك، والالتزام بالدقة في العمليات البحثية التي ستوصلك إلى النتائج مثل جمع العينات والتحليل الإحصائي.
  • عليك أن تخطط وقتك بشكل استراتيجي، فكر كيف يمكن أن تستثمر وقتك بأفضل طريقة ممكنة، غالبًا ما تحتاج المهام المعرفية الصعبة التي تتطلب تفكيرًا مكثفًا إلى فترة طويلة من الوقت ، لذا خطط للقيام بذلك عندما يكون ذلك متاحًا لك. المهام السهلة أو التي تستغرق وقتًا أقل مثل تحرير أو تنسيق مقالة أو قراءة بعض المواد وتدوين الملاحظات يمكن تركيبها في فترات زمنية أقصر. (كتابة بحث علمي ناجح)

 

ثانياً: بدء عمليات البحث العلمي 

من أجل البدء في كتابة بحث علمي ناجح عليك أن تضع هذه النقاط في عين الاعتبار:

 

  • ليس هنالك وقت مميز ووقت غير مميز للقيام بالبحث، أي وقت هو كنز ثمين عليك استثماره للنجاح في دراستك.
  • بمجرد بزوغ فكرة في عقلك إياك والتفريط فيها، قم فوراً بكتابتها سواءً على ورقة أو على ملف مايكروسوفت وورد على الحاسوب، فأي فكرة هي احتمال لكتابة فصل كامل في دراستك، وربما تحدث الفكرة الصغيرة تلك تغييرات جوهرية في دراستك.
  • نسق كتاباتك في ملفات مخصصة، على سبيل المثال: فقرات غير مكتملة، فقرات تم تقديمها للتحكيم، فقرات تم قبولها… وهكذا.
  • عليك أيضاً أن تنظم الدراسات السابقة التي حصلت عليها، فأنت لا تعرف كيف تتناثر الملفات حين لا يتم تنسيقها أول بأول.
  • في حال شعرت بالملل انتقل إلى فصل آخر من فصول الدراسة، إياك أن تكتب شيئاً فقط من أجل إتمام المهمة.
  • لا تنتظر المشرف الأكاديمي حتى يحدد لك موعداً نهائياً لتسليم دراستك مكتملة، هذه أولويتك أنت، أن تضع خط نهاية وتلتزم به.

 

ثالثاً: فكر كيف يمكنك الاستفادة من البيانات التي قمت بكتابتها أو اقتباسها

إنه لمن المهم في كتابة بحث علمي ناجح أن تفكر في ما هو أبعد من حدود دراستك الحالية!

 

  • استخدم أبحاثك العلمية بأكبر عدد ممكن من الطرق المختلفة – في أوراق المؤتمرات والمقالات / الفصول والكتب ومنشورات المدونات. حوّل الفقرات الصغيرة (غير المحكّمة) من دراستك إلى قطع أكبر (محكّمة) كلما استطعت والعكس صحيح.
  • لا تترك أوراقك متناثرة فكل ورقة قيمة علمية يجب استثمارها، انشر أوراقك في المستودع الإلكتروني لجامعتك كورقة عمل. بهذه الطريقة ، سيتمكن أي شخص من الوصول إلى الورقة رقميًا والرجوع إليها.
  • بمجرد أن تعتقد أنك قد انتهيت من فقرة من الكتابة وأنك على استعداد لتقديمها ، ضعها جانبًا لمدة يوم على الأقل وعد واقرأها مرة أخرى بعيون جديدة. ستلاحظ على الأرجح شيئًا يمكن تحسينه. بمجرد القيام بذلك والشعور بالرضا عن القطعة ، امض قدمًا وأرسلها.
  • قد يكون تلقي التعليقات من المحكمين الأكاديميين على مقال كتابي أو مقترح بحثي محبطًا في بعض الأحيان. لا تدع التعليقات السلبية تحبطك لفترة طويلة. راجعها وأعد تقديمها بأسرع ما يمكن ، مهما شعرت بالملل. انظر إلى ذلك كفرصة لجعل دراستك أفضل ما يمكن أن تكون عليه.
  • إذا تم رفض بحثك العلمي، فقم بإلقاء نظرة فاحصة على ما إذا كانت تعليقات المحكمين صحيحة وإذا لزم الأمر، قم بمراجعة الدراسة ثم أرسلها إلى مجلة أخرى. تذكر أن جميع الكتاب الأكاديميين الناجحين قد تلقوا ردود فعل سلبية في بعض الأحيان: هذا ببساطة جزء لا يتجزأ من الكتابة والنشر العلمي.
  • تأكد من أن الملخص الخاص بك مكتوب بشكل جيد وأنه سيقود الآخرين إلى عملك.
  • ابق على اطلاع بأحدث الأبحاث المنشورة في المجلات التي يمكن استخدامها كدراسات سابقة. إحدى الطرق السهلة للقيام بذلك هي الاشتراك في تنبيهات البريد الإلكتروني مع المجلات وسيتم إخطارك بمحتويات كل إصدار جديد. (كتابة بحث علمي ناجح)

 

بإمكانكم الإشتراك في دوريات المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث عبر النزول إلى أسفل الصفحة الرئيسية للمجلة وتعبئة البيانات الشخصية الخاصة بكم ثم تأكيد الاشتراك، كما هو موضح في الصورة.

كتابة بحث علمي ناجح

 

رابعاً: ابق على اتصال مع المجتمع العلمي من أجل الإلهام

لا ينتهي المطاف عند كتابة بحث علمي ناجح لمرة واحدة، عليك أن تبحث عن الإلهام للاستمرار في الكتابة الناجحة!

 

  • يمكن أن يأتي الإلهام للبحث من عدة أماكن. مثل حضور المؤتمرات والندوات وقراءة أحدث المؤلفات الأكاديمية في مجالك وكلها أمور مهمة للغاية.
  • الاتصال والتواصل والتشبيك. انشر أبحاثك وقم بإجراء اتصالات مع باحثين آخرين بقدر ما تستطيع. تواصل مع الآخرين العاملين في المجالات المتعلقة باهتماماتك حتى لو كانوا في أقسام مختلفة أو في جامعات أخرى. انضم إلى شبكات البحث ذات الصلة.
  • عزز وجودك على الإنترنت كباحث متخصص. فكر في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي والوسائط الرقمية الأخرى للترويج لبحثك والتفاعل مع المجتمع وإجراء اتصالات أكاديمية. كما علكي أن تتأكد من تحديث صفحة الويب الخاصة بالجامعة بأحدث مقالاتك ومشاريعك البحثية.
  • استخدم مواقع الإشارات المرجعية الرقمية مثل  Pinterest لحفظ المواد الشيقة التي وجدتها على الويب. (كتابة بحث علمي ناجح)
  •  اعتد على حفظ الاقتباسات مباشرة في كل مرة بمجرد مصادفتك لها. استخدم مديرًا مرجعيًا محوسبًا عبر الإنترنت مثل Endnote.
  • فكر جيدًا في الأشخاص الذين تتعاون معهم في البحث قبل الموافقة على التعاون. سيضيف المتعاونون الجيدون الكثير إلى عملك الخاص.
  • ابحث عن النصيحة أو الإرشاد من الأكاديميين الأكثر خبرة الذين تقدر أبحاثهم.
  • قم بالمشي / الجري / ركوب الدراجة بانتظام. لن يؤدي ذلك إلى الحفاظ على لياقتك البدنية فحسب ، بل سيوفر أيضًا مساحة ذهنية للتفكير في حجة أو الخروج بأفكار جديدة.

 

طالع أيضاً: ماذا نفعل عندما نرتكب الأخطاء في البحث العلمي ؟!

 

كتابة بحث علمي ناجحكتابة بحث علمي ناجحكتابة بحث علمي ناجح

Open chat