خطوات اعداد البحث العلمي للنشر

خطوات اعداد البحث العلمي

مشاركة

Share on facebook
Share on linkedin
Share on twitter
Share on email

خطوات اعداد البحث العلمي

 

مقدمة

يعد نشر نتائج بحثك جزءًا مهمًا من حياتك الأكاديمية. باتباع النصائح والإرشادات في هذا المقال وخطوات اعداد البحث العلمي الموضحة، ستتمكن من إنتاج ورقة بحثية مناسبة جدًا للمجلة العلمية المختارة.

 

أولاً: عليك أن تعرف لمن ستوجه بحثك (لمن تكتب!)

إن الخطوة الأولى من خطوات اعداد البحث العلمي، وقبل أن تبدأ في كتابة بحثك ، هي أن تكون لديك فكرة جيدة عن المجلات التي تريد نشر دراستك فيها.

عند كتابة دراستك، يجب أن تضع في اعتبارك المجلة التي تستهدفها ، للتأكد من أن الأسلوب وقالب المجلة والجمهور مناسبين تمامًا. هذا يساعد المحرر في معرفة كيف يتطابق عملك مع أهداف المجلة ونطاقها ، ويزيد من احتمال قبولها للنشر. (تأكد من أنك قد قرأت أهداف ونطاق المجلة المستهدفة قبل البدء في العمل على الدراسة، عادة ما توضح المجلات الدولية أنواع وخصائص الدراسات التي يتم قبولها).

 

ثانياً: اقرأ إرشادات المجلة

أنت بحاجة إلى فهم ما سيبحث عنه محرر المجلة المستهدفة. من خلال فهم توقعات كل من المجلة والناشر ، يمكنك كتابة ورقتك لاستيفاء تلك المعايير من البداية.

يعد التعرف على إرشادات المجلة جزءًا أساسيًا من كتابة ورقتك والاستعداد لتقديمها. حيث أنها تطلعك بالضبط بما يتوقع مجلس تحرير المجلة رؤيته ، بما في ذلك تفاصيل العمليات المحددة التي يجب اتباعها للتأكد من عدم وجود مشاكل في حالة قبول مقالتك. (خطوات اعداد البحث العلمي)

من المهم أيضاً أن تتعرف على سياسات المجلة الخاصة ، وبالإضافة إلى ذلك ، يجب عليك أيضًا مراجعة  المعايير الأخلاقية وسياسات التحرير.

 

ثالثاً: البدء في بناء هيكل البحث العلمي

هذه من أهم خطوات اعداد البحث العلمي للنشر، وأفضل طريقة لتحديد كيفية هيكلة بحثك العلمي هي العودة إلى قالب المجلة التي تود نشر دراستك فيها.

 

خطوات اعداد البحث العلمي

 

اطلع على تعليمات المجلة للمؤلفين ، ولكن خذ الوقت الكافي أيضًا لقراءة مجموعة مختارة من المقالات المنشورة بالفعل هناك لمعرفة كيفية تنظيمها. سيساعدك هذا على فهم ما قد يبحث عنه المحرر. (خطوات اعداد البحث العلمي)

يمكنك أيضًا الاستفادة من نموذج المقالة. تحقق من إرشادات المؤلفين للمجلة التي اخترتها لمعرفة ما إذا كانوا يقبلون المقالات المنمذجة ، ثم قم بتنزيل قالب المقالة والتعليمات.

 

رابعاً: البدء بكتابة البحث العلمي

كل دراسة هي فريدة من نوعها ، ويعتمد الهيكل والأقسام التي تحتاج إلى تضمينها على نوع الدراسة التي تكتبها وموضوعها.

إليك دليل مفيد خطوة بخطوة ليأخذك عبر الأقسام القياسية التي يحتاج العديد من الباحثين إلى تضمينها عند كتابة أبحاثهم العلمية: (خطوات اعداد البحث العلمي)

أولاً: اكتب الملخص وقم بصياغة عنوان مقنع

الملخص الخاص بك هو نافذة لدراستك – هذا هو المكان الذي يمكن للقراء (الباحثين) أخذ عينات من دراستك وتحديد ما إذا كانوا يريدون قراءة المحتوى الخاص بك والاستشهاد به أم البحث في مكان آخر. اتبع نصائح المجلة التي تود النشر فيها بشأن كتابة العنوان والملخص لمقالك باستخدام الكلمات الرئيسية لإعداد عملك ليتم اكتشافه بسهولة عبر الإنترنت.

 

ثانياً: اكتب مقدمة البحث العلمي

يجب أن توفر المقدمة الخاصة بك المعلومات الأساسية اللازمة لفهم دراستك ، والأسباب التي من أجلها أجريت تجاربك. في نهاية المقدمة ، يجب عليك تضمين بيان واضح لأهدافك وجملة موجزة أو جملتين حول كيفية إجرائك لدراستك. على الرغم من أن المقدمة تأتي أولاً في مقالتك ، إلا أنه سيكون لديك فكرة أوضح عن كيفية كتابتها بمجرد كتابة بقية الورقة.

ثالثاً: اكتب مراجعة الأدبيات

غالبًا ما تشكل مراجعة الأدبيات جزءًا مهمًا من مخطوطات العلوم الإنسانية والاجتماعية. عادة ، يجب أن تناقش مراجعة الأدبيات ما هو معروف بالفعل حول موضوع المقالة ، وتحديد الفجوات في المعرفة الحالية وتقديم نهجك لمعالجة هذه الثغرات. (خطوات اعداد البحث العلمي)

 

رابعاً: اكتب منهجية الدراسة وضمّن أدواتها

يقدم قسم الطريقة للقارئ كل التفاصيل المتعلقة بكيفية إجرائك لبحثك. تحقق من تعليمات المؤلفين لمجلة اليوم المستهدف لمعرفة ما إذا كانت هناك أي متطلبات محددة حول كيفية تقديمها. من الجيد أيضًا مراجعة الأبحاث المنشورة مسبقًا في المجلة أو نماذج التقارير على موقع المجلة على الويب.

 

خامساً: تحضير الجداول والأشكال (إذا لزم الأمر)

يجب أن تقدم الجداول والأشكال معلومات جديدة بدلاً من تكرار ما هو موجود في النص. عند إنشاء جداول وأشكال لمقالك ، تحقق من تعليمات المجلة للمؤلفين ، والتي قد تنص على نقاط التنسيق مثل التخطيطات واستخدام الألوان.

 

سادساً: اكتب نتائجك

في قسم النتائج ، أنت تجيب على سؤال “ماذا وجدت؟”. يجب أن تذكر النتائج التي توصلت إليها ، لكن لا تفسر النتائج أو تناقش آثارها في هذا القسم.

 

خامساً: اكتب المناقشة والاستنتاجات

مناقشتك واستنتاجك هما المكان الذي تفسر فيه نتائجك. ناقش استنتاجاتك بالترتيب من الأكثر إلى الأقل أهمية ، واختتم بذكر الاستنتاجات الرئيسية مرة أخرى.

 

سادساً: بعض الملاحظات المهمة (خطوات اعداد البحث العلمي)
  • إذا كنت تستخدم مواد تابعة لجهات خارجية في مقالتك ، فمن المهم التأكد من أنك واضح بشأن الإرشادات التي تحتاج إلى اتباعها ، حيث تتطلب معظم المجلات الحصول على إذن كتابي من تلك الجهة الخارجية.
  • إذا كنت بحاجة إلى الرجوع إلى مجموعة بيانات في دراستك، فسيلزمك التأكد من الاستشهاد بالبيانات بشكل مناسب.

 

خطوات اعداد البحث العلمي

 

خامساً: القيام بتنسيق الدراسة ومراجعة سياسات المجلة وارشاداتها

عند الانتهاء من المسودة النهائية للدراسة الخاصة بك ، من المهم التحقق منها مرة أخرى من سياسات المجلة وارشاداتها.

 

سادساً: طور دراستك

إن الخطوة الأخيرة من خطوات اعداد البحث العلمي هي التفكير في أي تحسينات اختيارية ممكن اضافتها إلى الدراسة؟

كاستخدام لغة بسيطة للملخصات لما في ذلك من أهمية في توجيه الدراسة إلى جمهور عريض بلغة واضحة وخالية من المصطلحات. ما يؤدي إلى تحسين المشاركة العامة باستخدام ملخص بلغة بسيطة.

استخدام الملخص الرسومي هو أداة مفيدة توفر ملخصًا موجزًا ومرئيًا للاستنتاجات الرئيسية لدراستك. يمكن أن تكون طريقة إضافية رائعة لإيصال نتائجك.

يتيح لك ملخص الفيديو تعريف القراء بمقالك بكلماتك الخاصة ، وإخبار الآخرين لماذا يجب عليهم قراءة بحثك. إنها طريقة شائعة بشكل متزايد لجعل الآخرين يتفاعلون مع الأبحاث المنشورة. (خطوات اعداد البحث العلمي)

 

طالع أيضاً: التحضير لكتابة بحث علمي

 

خطوات اعداد البحث العلمي

خطوات اعداد البحث العلمي

خطوات اعداد البحث العلمي

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا

احصل على التحديثات وتعلم من الأفضل

طالع المزيد

شروط اختيار عينة الدراسة
إعداد البحث العلمي

شروط اختيار عينة الدراسة

عند إجراء بحث حول مجموعة من الأشخاص ، نادرًا ما يكون من الممكن جمع البيانات من كل شخص بعينه في تلك المجموعة. بدلاً من ذلك ، يمكنك اختيار عينة تمثل تلك المجموعة أو المجتمع. وفي هذا المقال سنتحدث عن شروط اختيار عينة الدراسة.   فهرس المحتويات1 مقدمة2 شروط اختيار عينة الدراسة/ معايير أخذ العينات2.1 أولاً:

برنامج LATEX لكتابة وتنسيق الأبحاث
إعداد البحث العلمي

برنامج LaTeX لكتابة وتنسيق الأبحاث العلمية

برنامج LaTeX لكتابة وتنسيق الأبحاث العلمية هو نظام تنضيد عالي الجودة ؛ يتضمن ميزات مصممة لإنتاج التنسيق التقني والعلمي بصورة مثالية. LaTeX يوفر لك معيار قياسي لجودة الأبحاث العلمية من ناحية التنسيق. كما أنه متاح مجاناً.   فهرس المحتويات1 مقدمة2 لمحة تاريخية3 برنامج LaTeX لكتابة وتنسيق الأبحاث العلمية3.1 مثال4 ميزات برنامج LaTeX لكتابة وتنسيق الأبحاث

يسعدنا ان نقدم لكم خدماتنا

تواصل معنا

small_c_popup.png

تواصل معنا لتعرف أكثر
حول تحكيم ونشر الأبحاث وجميع خدماتنا اللغوية والبحثية

يسعدكم افادتكم بكل ما تودون معرفته